السبت, يوليو 20, 2024
أخبارسياسة

رئيس الوزراء الأثيوبي أبي احمد يختتم زيارته إلى السودان

كتب: حسين سعد
اختتم رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، اليوم في زيارة رسمية خاطفة اجري خلالها مباحثات مع رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان الي مدينة بورتسودان شرقي السودان،
وقال مجلس السيادة في بيان له بأن المحادثات بين الطرفين تناولت “مسار العلاقات بين البلدين، وسبل دفع آفاق التعاون المشترك بين الخرطوم وأديس أبابا”.

وأشاد البرهان، خلال استقباله لأبي أحمد، بـ”عمق” العلاقات الثنائية بين الخرطوم وأديس أبابا، مشيراً إلى “الروابط التاريخية والثقافية بين الشعبين الشقيقين”، حسب ما جاء في بيان للمجلس.

من جانبه أعرب رئيس الوزراء الإثيوبي عن سعادته بزيارة السودان، لافتاً إلى أن بلاده “تنظر بعين الاعتبار لعلاقات التعاون بين البلدين في مختلف المجالات”.

وركزت المباحثات بين الجانبين على ضرورة “ترقية وتطوير التعاون المشترك وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين”.

ورافق رئيس الوزراء الإثيوبي وفد وزاري رفيع المستوى لإجراء مباحثات مع نظرائهم في الجانب السوداني، بغرض “تطوير وترقية التعاون في مختلف المجالات بين السودان وإثيوبيا”.

وتعد هذه الزيارة الأولى لرئيس الوزراء الإثيوبي إلى السودان منذ اندلاع الحرب، وكان في استقباله بمطار بورتسودان رئيس المجلس السيادي وعدد من المسؤولين
وكان آبي احمد قال الاسبوع الماضي أمام برلمان بلاده، “إن استعادة أراضينا التي توغل فيها الجيش السوداني مسألة ساعات فقط، لكننا أخلاقياً لن نستغل ظروف الحرب التي يمر بها الشعب السوداني الذي وقف إلى جانبنا بجميع الأوقات العصيبة لشن حرب عليه، وأضاف أن موقفهم من الصراع في السودان محايد 100%، ونسعى لجلب طرفي الصراع الى طاولة الحوار بغرض إنهاء الحرب، ونتمسك بالاحترام لمبادئ حسن الجوار مع السودان”.

ويأتي حديث آبي في ظل أنباء متواترة وفيديوهات ظل يتداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن مشاركة إثيوبيين في القتال بجانب قوات الدعم السريع في حربها ضد الجيش، كما أنها تأتي في ظل تأكيدات عن تسلل “إثيوبيين” إلى منطقة الفشقة السودانية التي استردها الجيش مؤخراً من إثيوبيا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *