الأحد, مايو 19, 2024
أخباراقتصادسياسة

منسقية النازحين: شركات الجنجويد وفاغنر تعدن الذهب بمزارع النازحين

الخرطوم: مدنية نيوز
قالت المنسقية العامة للنازحين واللاجئين في دارفور، إن مليشيات الدعم السريع وشركة فاغنر الروسية، تقوم بتعدين الذهب في قرية طور كلمي التي نزح قاطنوها إلى معسكر طور كلمي بزالنجي، جراء الحروب التي قادتها الحكومة السودانية ومليشياتها القبلية والعنصرية ضد المواطنيين السودانيين في دارفور.

وأوضح المتحدث باسم المنسقية، آدم رجال في بيان صحفي، اليوم السبت، أن هذه الخطوات التي وصفها بالاستفزازية وسرقة الموارد المعدنية التي تقوم بها شركة الجنيد التابعة لمليشيات الدعم السريع ومليشيا فاغنر الروسية؛ تعد جزءًا يسيراً من سياسات جرائم الأرض المحروقة، وسرقة الموارد والثروات في قرى ومزارع النازحين دون موافقتهم، مضيفا أن هذه الموارد والثروات هي ملك للشعب وليس لأحد حق التصرف فيها إلا بموافقة الضحايا أنفسهم، مؤكدا أنه في ظل هذا التوقيت غير المناسب واستمرار الإنتهاكات الجسيمة، والإنسداد السياسي التام، والإنفلات الأمني، وعدم وجود حكومة شرعية، تعد فتنة بين المكونات الإجتماعية في دارفور.

وأكد المتحدث، أن هذه الأراضي تتبع للنازحين واللاجئين، وهذا يعد نوعاً من الإذلال والإهانة بعد ثورة وعي وثورة تغيير في السودان، منبها الى ان المنسقية تحمل مسؤولية التنقيب في مناطق النازحين لسلطات وسط دارفور، وأضاف (هي سرقة الموارد بطريقة مقننة في أراضي وحواكير وقرى النازحين، ونرفض رفضاً قاطعاً تنقيب الذهب والمعادن الأخري في هذا التوقيت إلا في ظل حكومة مدنية شرعية وإحلال سلام عادل وشامل، وعودة النازحين واللاجئين إلى قراهم ومناطقهم الأصلية طواعياً، وطرد المستوطنين الجدد، وتعويضهم فردياً وجماعياً).

مطالب بوقف هذا التنقيب غير الشرعي فوراً دون قيد أو شرط من قبل شركات الدعم السريع وفاغنر الروسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *